موقع أحمد لعوينة:ســيرة ذاتــية

موقع الكاتب و استاذ علوم اجتماعية أحمد لعوينة-اذا اردت تصفح الموقع كما هو في الاندرويد اضغط في القائمة اعلاه على "نسخة كلاسيكية"

site-blog de ahmed laouina prof d'histoire-geographie موقع أحمد لعوينة استاذ الإجتماعيات

سيرة ذاتية:سألمح لحياتي الحقيقية التي لو انكشفت لتغير العالم

: موقع إلكتروني http://laouina.com

 

الأوان قد فات عن البشرية وليس بيدي حيلة لتدارك الأمر انتظروني سأكتب كل شيئ عن المأساة التي تصادف وجودنا

ولدت بعد مرات اخرى في مصر في سبعينيات القرن العشرين لم ار امي قط او ابي او اخواني او اخواتي الحقيقيين لست ادري كيف لعمي او ابي قد اتى بي الى المغر ب من مصر وهنا في المغرب تم اختطافي من قبل الشيطان فربتني عائلة من الشياطين وكانت مدينة القنيطرة اول مدينة مغربية سأراها لا زلت اتذكر القنيطرة في اول صور لها في ذهني ولا زلت اتذكر صور السحر الاسود الشيطاني الذي مورس علي في هذه المدينة الرائعة سوق الاثنين و سوق الجملة للخضار والفواكه غابة المعمورة المرجة السوداء زبالة ميريكان الخبازات الفوارات ملعب الكاك سكة القطار ميناء سبو المهدية الساكنية مدرسة الدوار او مدرسة وادي المخازن مدرسة عبد الكريم الخطابي وفيها انهيت تعليمي في المستوى الثالث ابتدائي كانت تدرسني معلمة لطيفة وكنت محبوبا لديها تمرر كفها بلطافة على شعري الكثيف الاملس قرب المرجة السوداء التقيت بالشيطان كان راكبا حمارا ويهدد بسكين وفي سيدي يحيى عملت لي العائلة الشيطانية سحرا لا زلت اتذكره كل هذا حتى لا اكون انا المهدي الذي سينقذ البشرية والارض ودين الوحدانية ولامر اراده الله مثل قصة موسى حينما رباه فرعون انا مبعوث من الموت كنت في حياة سابقة هو محمد وقبلها مريم وبعدها محمد بن الحسن العسكري ولا زالت صور في ذهني الى اليوم من هذه الحياة فقد دخلت المسجد وامي كانت تنظر الي لكن الشيعة لا يعرفون ماذا جرى لي بعدها بعد ان دخلت المسجد وكانت اخر مرة تراني امي فيها في هذه الدنيا خرجت من المسجد ومئذنتان اسطوانيتان مبنيتان بالاجر البني وهما تسجدان لي رأيت هذا المشهد وبعد ذلك توجهت الى امام المسجد كانت هناك ساحة رايت فيها حصى ومصارين دجاج وارض حمراء مستوية من رمال وبعدها صعدت الى السماء مع الرب وهناك صورة اخرى لا زالت في ذهني وهي اني كنت في الجنة مع اما فتاة او فتى فاذا كنت مع فتاة فاني كنت ولدا صغيرا نرتع في ربى بجانب نهر او بحر ابيض مثل الحليب ..
كنت عازبا وكنت اسعد شخص زواجي الاول كان في 2009 من فتاة"هند" اصلها امازيغ زايان الذين يضرب بهم المثل في الجمال المغربي والدليل ان منهم ام الملك لطيفة امحزون كان زواجا عابرا و"فاشل" نظرا لصغر سن الفتاة التي لم تكن تتجاوز انذاك 16 عاما كنت ادرسها في الاعدادي والفرق بيننا كان كبيرا ثم الزواج الثاني في 2012 من فتاة "مريم"عمرها 18 عاما اصلها من عرب قلعة السراغنة حصل خصام بيني وبين ابيها الذي اكتشفت انه بائع مخدرات وليس مالك مقهى كما اخبرتني فتم الانفصال ثم جاءت الطامة الكبرى عند زواجي الاخير من بقرة اسمها كيخلع "عيطونة بنت فاطنة القرعة حمقى وقالو ليها زغردي" لا زين لا عقل لامجي بكري وفيها كل مساوئ الدنيا شارفة هارفة بلا اسنان بلا شعر سحارة مشعوذة من سعاية اولاد عياد اقليم فقيه بن صالح عندما كنت في زيارة سياحية لمدينة اسفي ابوها بوهالي بهلول من عائلة جد حقيرة لم اعرف كيف اخترتها زوجة من دون الصبايا الجميلات الرائعات اللواتي كن يتلهفن حولي والغريب في الامر اني انجبت منها ووقع الطلاق لان السحر الشيطاني فقد التأثير علي وافكر حاليا في زوجة اما زيغية من عائلة ميسورة ليس طمعا ولكن لعزة نفسها وللاصالة حتى لا يمكن تكرار خطأ زواجي من العقروشة
لست ادري وانا الذي لم ار البطاقة اسفله قبل التسمية كيف توافقت انا والماغوط في اختيار هذا الاسم لولدي الرائع آدم

38085972_281953622561703_9054374522685227008_n


اهتماماتي

عدم الثقة في الناس في أوطان التخلف والهمجية والحذر الشديد منهم والإستمتاع بالحياة وبالطبيعة والتأمل الذاتي والتفكير بحكمة والإهتمام الشديد بالصحة الجسدية والنفسية والعقلية والإجتماعية

أفلامي المفضلة

أفلام مبهجة مضحكة أو تمثل التراجيديا البشرية في قمة شقائها او رحلة الإنسان في عالم أهوج

موسيقاي المفضلة

الموسيقى المتناغمة ذات الكلمات التي لها معنى موسيقى حزينة أو مبهجة موسيقى الحياة

كتبي المفضلة

ان كان هناك كتاب يعجبني فلا بد ان يكون عنوانه "القرآن الكريم "إنه يسحر الألباب لمن يتمعن وله ذرة تفكير

 

Contact | Newsletter | Flux RSS | Plan du site | Facebook | About us | الصفحة الرئيسية
Copyright © Ahmed LAOUINA 2009-2011 . Tous droits réservés