موقعأحمد لعوينة

أحمد لعوينة

موقع أحمد لعوينةالكاتب و أستاذ مادة الإجتماعيات

/* ايقونات متابعة الموقع بجانب الصفحة */ /*اوقات الصلاة */ /* تكبير الخط وتصغيره */

حكماء وفلاسفة قالوا::زهير بن أبي سلمى--"لسان الفتى نصفٌ ونصفٌ فؤاده ...فلم يبقَ إلا صورةُ اللحمِ والدمِ"****جان جاك روسو"ليس للفقير معدة أصغر من معدة الغني, ولا للغني معدة أكبرمن معدة الفقير"!!****مارك توين:اللحظات السعيدة إما أن تجعلنا أكثر تفاؤلا أو أكثر جنونا..**** رينيه ديكارت:إذا شئت أن تكون باحثا جاداً عن الحقيقة، فمن الضروري ولو لمرة واحدة في حياتك أن تشك في كل شئ ما استطعت. ***** سقراط : "أحبك ولكن الحقيقة أعز وأحب علي منك" ****** داروين: الإنسان الذي يجرؤ على إضاعة ساعة من وقته لم يكتشف بعد قيمة الحياة.******** توماس هولكروفت: أن تمنع التساؤل هو أعظم الشرور. *** **** اسحاق عظيموف: ليس صعباً أن تتعلم وتتقبل النظريات العجيبة؛ بل الصعب هو أن تتراجع عما تعلمته. كارل ساغان: الادعاءات الكبيرة تحتاج إلى أدلة كبيرة.** | الحياة مليئة بالحجارة ، فلا تتعثر بها بل اجمعها وابني بها سُلما تصعد به نحو النجاح | ..,اذا كان رأسك من شمع فلا تلومن الشمس .....(مثل امريكي) | .لاتجعل احدا يرى قاع كيسك..ولا قرارة نفسك .....(مثل ايطالي). | ...لا ترم سهما يصعب عليك رده ....(مثل عربي). | اذا كان المتكلم مجنونا..يكون المستمع عاقلا. | لا تمازح الشريف فيحنق عليك ولا الدنيء فيتجرأ عليك | .ولا خير في حسن الجسوم وطولها إذا لم يزن طول الجسوم عقول. | - لا تناقش غبياً لأن الناس لن تعرف أيكما الغبي.(سلفادور دالي) | - نستطيع أن نفعل أي شئ لو التصقنا به لوقت كافي.(هيلين كيلر) | - الحياة هي مغامرة ذات مخاطر أو هي لا شيء على الإطلاق.(هيلين كيلر) | - المرأة مصدر كل شر.- متى أُتيح للمرأة أن تتساوى مع الرجل أصبحت سيدته.(سقراط) | - لقد تعلمت باكراً أن الحق لا يعطى لمن يسكت عنه، وأن على المرء أن يحدث بعض الضجيج حتى يحصل على ما يريد.(مالكوم اكس) | - السعادة هي معرفة الخير والشر.(افلاطون) | - الحرية لا يمكن أن تعطى على جرعات، فالمرء إما أن يكون حراً أو لا يكون حراً.(نيلسون مانديلا) | ,,,,,,,الأكاليل ليست لكل رأس ,, | لقد تعلمت مند زمن طويل ألا أتعارك مع خنزير لأنني بدلك سأتسخ وذلك يروق له(جورج برنارد شو) ,, | ,,,,,,للذكاء حدود لكن لا حدود للغباء... | طعنة العدو تدمي الجسد و طعنة الصديق تدمي القلب | . خذ من الصقر ثلاثا : بعد النظر و عزة النفس و الحرية ,, | ,,,مثل انجليزي --النسر لا يصيد الذباب | إنه من المُخجل التعثر مرتين بالحجر نفسه | يوجد دائما من هو أشقى منك ، فابتسم | كُلُنا كالقمر ، له جانب مُظلم | لا تتحدى انسانا ليس لديه ما يخسره | الجزع عند المصيبة ، مُصيبة أخرى | لن تستطيع أن تمنع طيور الهم أن تُحلق فوق رأسك ولكنك تستطيع أن تمنعها أن تعيش في رأسك | من يُطارد عصفورين يفقدهما جميعا | أن تكون فردا في جماعة الأسود خير لك من أن تكون قائدا للنعام | شكرا للأشواك ، علّمتني كثيرا | من نظر في عيبه اشتغل عن عيوب الناس | إن الشجرة المثمرة هي التي يُهاجمها الناس | لا تحقرّن صغيرا فإن الذُبابة تَدْمي مُقلة الأسدِ | نحن نحب الماضي لأنه ذهب و لو عاد لكرهناه | لا فقر كالجهل و لا غنى كالعقل و لا ميراث كالأدب | أخبر صديقك كِذبة فإن كَتَمَها أخبرهُ الحقيقة | من أطاع الواشي ضيَع الصديق | لا تجادل الأحمق ، فقد يخطئ الناس في التفريق بينكما | | إذا طعنت من الخلف فاعلم أنك في المقدمة | | الحكمة تزيد الشريف شرفا و ترفع العبد المملوك حتى تُجْلِسه مجالس الملوك | إنك تخطو نحو الشيخوخة يوما ، مُقابل كل دقيقة من الغضب | لا تجعل غيوم غدك تُغطي شمس يومك | قيل لأرسطو : مابال الحسود أشد غما ؟ قال : لأنه أخذ بنصيبه من غم الدنيا وأضاف إلى ذلك غمُه لسرور الناس | الرجل العبد في بيته لا يمكن أن يكون سيّدا خارج بيته | من أخطاء الانسان أن ينوء في حاضره بأعباء مستقبله الطويل | علمتُ أن رزقي لا يأخذه غيري فآطمأننت | الحياءُ هو الجمال المشرق الذي يجذب القلوب و النفوس | فتش على عيوبك قبل أن تحاول اصلاح العيوب في غيرك | **لا تأسفن على غدر الزمان**لطالما رقصت على جثث الاسود كلاب**تحسبن برقصها ان تعلو على اسيادها**ستظل الاسود اسودا وستظل الكلاب كلابا | | قال حكيم الصين " كونفوشيوس " : لا تتبرّم بالجليد المتراكم على عتبة جارك قبل أن تُزيل ما تراكم منه أمام باب منزلك أولا | إني لم أمُرّ على هذا اليوم مرّة أخرى ، فأية يد يسعُني أن أُسديها و أية رحمة أستطيع أن أُدرك بها انسانا ينبغي أن أُعجّل بها | إذا أردت الابتعاد عن القلق ، عش يومك و لا تقلق على مستقبلك ، عش هذا اليوم حتى يجيئ وقت النوم | إستعد دوما لتقبُل الامر الواقع الذي ليس منه مناص ، لأنك بهذا القبول تكون قد خطوت أول خطوة في التغلب على مرارته و صعوبته | خلق الله لنا أذنين و لسانا واحدا ، إذن : لنستمع أكثر مما نتكلم | قال " حسن البنا " : كونوا كالشجر يرميه الناس بالحجر فيُلقي اليهم بالثمار | مهما كانت بحار الحياة هادرة فالحق يطفو و لا يغرق أبدا | الرجل الغاضب مملوء يالسّم | اعرف نفسك و لا تتشبه بغيرك و ارض بالذي خلقك الله به | الاستقامة طريق : أولها كرامة و أوسطها سلامة و آخرها الجنة | ما أقل ما نفكر فيما لدينا و ما أكثر ما نفكر بما ينقصُنا | عُدّ نعم الله عليك و لا تلتفت إلى تعداد متاعبك | لا تكن من ذوي النفوس الدنيئة الذين يجدون اللذة في التفتيش عن أخطاء الآخرين | العلم يُحيي أناسا في قبورهم و الجهل يُلحق أحياء بأموات | معظم أنواع الفشل تحدث بسبب عدم الاختيار لا بسبب الاختيار الخاطئ | في اللغة الصينية تتكون كلمة " كارثة " من حرفين : الأول يمثل الخطر و الثاني يمثل الفرصة | أترك التجسس على عيوب الناس تُوفق للإطلاع على عيوب نفسك | لايوجد معلم بعد الانبياء و الرسل أفضل من الفشل | الفشل هو مجموعة التجارب التي تسبق النجاح | أن تكون وحيدا أفضل من رفقة السوء | لا تبصق في البئر فقد تشرب منه يوما | لا تكن كقمة الجبل - ترى الناس صغارا - و يراك الناس صغيرا |المصيبة ليست في ظلم الأشرار وإنما في صمت الأخيار| مارتن لوثر كنغ "ينتمي المستقبل للذين يستيقظون مبكرا

مفهوم الكفاية

مفهوم الكفاية


المقاربة بالكفايات مقاربة جديدة في المنظومة التربوية المغربية.وعملا على توضيح مفهوم الكفاية توضيحا كافيا لابد من تناول مسألتين:
-
تحديدالكفاية من جهة.
-
وتدقيقها في علاقتها ببعض المفاهيم الأخرى من جهة ثانية
1-
تعريف الكفاية :
لا يمكن الإحاطة بمدلول الكفاية إلا من خلال تقديم نماذج من التعاريف المتكاملة، قصد استشفاف ما يجمع بينها جوهريا، لنبني من خلال ذلك تعريفا شاملا، خاصة إذاما استحضرنا تطور مفهوم الكفاية في مختلف مجالات العمل(المقاولة، المدرسةو،مختلف الحقول المعرفية.. )
ومن أهم ما عرفت به الكفاية ما يلي:
1-1.
أنها ترتبط بالاعتماد الفعال للمعارف والمهارات من أجل إنجاز معين، وتكون نتيجة للخبرة المهنية، ويستدل على حدوثها من خلال مستوى الأداء المتعلق بها، كما أنها تكون قابلة للملاحظة انطلاقا من سلوكات فعالة ضمن النشاط الذي ترتبط به .
1-2.
إنها مجموعة من المعارف النظرية والعلمية، يكتسبهاالشخص في مجال مهني معين، أما في المجال التربوي، فيحيل مفهوم الكفاية إلىمجموعة من المهارات المكتسبة عن طريق استيعاب المعارف الملائمة، إضافة إلىالخبرات والتجارب التي تمكن الفرد من الإحاطة بمشكل يعرض له ويعمل على حله .
1-3.
إنها نظام من المعارف المفاهيمية والإجرائية المنتظمة بكيفية تجعل الفرد حين وجوده في وضعية معينة، فاعلا فينجز مهمة من المهام، أو يحل مشكلة منالمشاكل .
1-4.
إن الحديث عنها يعتبر حديثا عن الذكاء بشكل عام .
1-5.
إنها تمكن الفرد من إدماج وتوظيف ونقل مجموعة من الموارد (المعلومات،معارف، استعدادات،استدلالات...) في سياق معين لمواجهة مشكلات تصادفه أولتحقيق عمل معين .
وباستجماع هذه التعاريف والتوليف بينها يتم استنتاج أن الكفاية :
أشمل من الهدف الإجرائي في صورته السلوكية الميكانيكية،وأشمل من القدرة أيضا لأنها مجموعة من المعارف والمهارات والآداءات.
نظام نسقي منسجم، فلا ترتبط بمعرفة خاصة لأنها ذات طابع شمولي.
يلعب فيها إنجاز المتعلم-الذي يكون قابلا للملاحظة –دورا مركزيا.
تنظيم لمكتسبات سابقة في إطار خطاطات، يتحكم فيها الفرد ليوظفها بفعالية، توظيفا مبدعا في وضعيات معينة، وذلك بانتقاء المعارف والمهارات والأداءات التيتتناسب مع الموقف الذي يوجد فيه.
إنتاج أفعال أو سلوكات قصد حل مشكلةأو التكيف مع وضعية جديدة.
ميكانيزمات تعمل على إحداث التعلم وتنظيمهوترسيخه.
وانطلاقا من هذه الاستنتاجات يمكن اعتماد تعريف للكفايةباعتبارها:
-
استعداد الفرد لإدماج وتوظيف مكتسباته السابقة من معلوماتومعارف ومهارات، في بناء جديد قصد حل وضعية-مشكلة أو التكيف مع وضعيةطارئة.
يفيد هذا التعريف التوليفي لمفهوم الكفاية ما يلي:
الكفاية هي منظومة مدمجة من المعا ريف المفاهيمية والمنهجية والعلمية التي تعتمدبنجاح، في حل مشكلة قائمة.
الكفاية هدف ختامي مدمج(objectif terminal d’intégration) أي أنها النتيجة المتوقعة في نهاية مرحلة تعليمية، ومثلذلك الهدف الختامي المدمج لكافة التعلمات في مستوى دراسي معين أو مرحلةتعليمية محددة، أي مجموع القدرات التي اكتسبها المتعلم بنجاح، والتي يمكنهتوظيفها مدمجة لحل مشكلات قد تعرض لـه مستقبلا خاصة تلك الوضعيات الشبيهةبالوضعيات التي تمرس عليها في برنامج دراسي محدد.
2-
ترابط الكفاية مع مفاهيم أخرى.
يمكن أن يتحدد مفهوم الكافية بدقة أكثر في ضوء مفاهيمأخرى ترتبط به منها:
2-1
المهارة (Habilité)
يقصد بالمهارة،التمكن من أداء مهمة محددة بشكل دقيق يتسم بالتناسق والنجاعة والثباتالنسبي، ولذلك يتم الحديث عن التمهير، أي إعداد الفرد لأداء مهام تتسم بدقةمتناهية .
أما الكفاية فهي مجموعة مدمجة من المهارات.
*
ومن أمثلةالمهارات ما يلي:
مهارات التقليد والمحاكاة : التي تكتسب بواسطة تقنياتالمحاكاة والتكرار ومنها:
-
رسم أشكال هندسية.
-
والتعبير الشفوي .
-
وإنجاز تجربة...
*
مهارات الإتقان والدقة:
وأساس بناءها :
-
التدريب المتواصل والمحكم.
-
ومثالها في مادة النشاط العملي مثلا:
ترجمةصياغة لغوية إلى إنجاز أو عدة تجريبية.
2-2
القدرة( Capacité)
يفيدلفظ القدرة عدة معان منها:
ا)- التمكن.
ب)- الاستعداد
ج)- الأهلية للفعل...
-
ويتم الحديث عن القدرة في الحالة التي يكون فيهاالفرد متمكنا من النجاح في إنجاز معين، ولذلك تعتبر لفظة " الاستعداد " قريبة من لفظة "القدرة ".
-
أما من حيث العلاقة بين المهارة والقدرة،فالمهارة أكثر تخصيصا من " القدرة " وذلك لأن " المهارة " تتمحور حول فعل ،أي " أداء " تسهل ملاحظته لأنها ترتبط بالممارسة والتطبيق، أما القدرةفترتبط بامتداد المعارف والمهارات
-
وتتميز القدرة بمجموعة منالخاصيات: إذ أن القدرة عامة لا ترتبط بموضوع معين، كالقدرة على الحفظ التيتشمل كل ما يمكن حفظه ولا تقتصر على حفظ الشعر والأمثال أو القواعدوالصيغ...
*
يتطلب تحصيلها واكتسابها وقتا طويلا، ولذلك فهي لا ترادفالهدف الإجرائي، بل تتعداه إلى مفهوم الهدف العام، وهذا ما يفيد قابليتهاللتطور.
*
تعتبر قاعدة أساسية وضرورية لحدوث تعلمات أعقد، توضيحا لذلك: لا يمكن التعلم أن يقوم عملا ما، ما لم تكن لـه قدرات أخرى كالتحليلوالتركيب والنقد .
غير قابلة للتقويم بخلاف الكفاية.
2-3
الأداء أوالإنجاز (Performance )
يعتبر الأداء والإنجاز ركنا أساسيا لوجودالكفاية، ويقصد به إنجاز مهام في شكل أنشطة أو سلوكات آنية ومحددة وقابلةللملاحظة والقياس، وعلى مستوى عال من الدقة والوضوح .
ومن أمثلة ذلك،الأنشطة التي تقترح لحل وضعية-مشكلة
2-4
الاستعدادAptitude)
يقصدبالاستعداد مجموعة الصفات الداخلية التي تجعل الفرد قابلا الاستجابةبطريقة معينة وقصدية، أي أن الاستعداد هو تأهيل الفرد لأداء معين، بناء علىمكتسبات سابقة منها القدرة على الإنجاز والمهارة في الأداء.
ولذلكيعتبر الاستعداد دافعا للإنجاز لأنه الوجه الخفي لـه. وتضاف إلى الشروطالمعرفية والمهارية شروط أخرى سيكولوجية، فالميل والرغبة أساسيان لحدوثالاستعداد.
من خلال هذه التعاريف التي توضح مفهوم الكفاية، يتم التأكدعلى أن الكفاية تتويج لفترة طويلا من التعلم، وليست حصيلة حصة دراسية أوحصتين، ولذلك يعتبرها البعض محطة ختامية لسك تعليمي أو مرحلة تعليمية، فإذااعتبرنا أن التفكير العلمي كفاية يسهم النشاط العلمي في تحقيقها،فإن حدوثهذه الكفاية لن يتم إلا بعد فترة طويلة ولهذا الإعتبار لا يجب الخلط بينالكفاية والهدف.
لأن المسألة ليست تبديل مفردات بأخرى، ولكنها مسألةتصور عميق أساسه تغيير المقاربة من بيداغوجيا تجزيئية إلى بيداغوجيةشمولية.

أنواع الكفايات

تصنف الكفايات بصفة عامة إلى كفاياتنوعية في مقابل كفايات مستعرضة، وكفايات أساسية قاعدية في مقابل كفاياتالإتقان.
1-
الكفايات النوعية:
وهي الكفايات المرتبطة بمادة دراسيةمعينة أو مجال نوعي أو مهني معين، ولذلك فهي أقل شمولية من الكفايةالمستعرضة، وقد تكون سبيلا إلى تحقيق الكفايات المستعرضة.
2-
الكفايات المستعرضة:
وتسمى أيضا الكفايات الممتدة، ويقصد بها الكفايات العامة التيلا ترتبط بمجال محددة أو مادة دراسية معينة، وإنما يمتد توظيفها إلىمجالات عدة أو مواد مختلفة، ولهذا السبب، فإن هذا النوع من الكفايات يتسمبالغنى في مكوناته، إذ تسهم في إحداثه تدخلات متعددة من المواد، كما يتطلبتحصيله زمنا أطول ،فلو فرضنا أننا بصدد الحديث عن امتلاك آليات التفكيرالعلمي ككفاية ، فإن مستوى هذه الكفاية يجعل منها كفاية مستعرضة، لأنهامرتبطة بأكثر من تخصص، فالتفكير العلمي ليس مقتصرا على النشاط العلمي بليدخل ضمن كل التخصصات، كما أن التمكن من مركبات هذه الكفاية يتطلب وقتا،وذلك لتعدد هذه المركبات وتنوعها.
إن هذا النوع من الكفايات يمثل درجةعليا من الضبط والإتقان، ولذلك يسمى كفايات قصوى أو كفايات ختامية، لأنأقصى ما يمكن أن يحرزه الفرد، وهذا طبيعي، لأن هذا النوع من الكفايات تدخلفي بنائه وتكوينه تخصصات عدة متفاعلة فيما بينها، كما أن امتلاكه يشترطتعلما مسترسلا ووعيا طيلة الحياة الدراسية للمتعلم.
ومن أمثلة الكفاياتالمستعرضة:
امتلاك آليات التفكير.
امتلاك منهجية حل وضعيات-مشاكل.
تنميةالقدرات التواصلية.
3-
الكفايات القاعدية:
وتسمى أيضا بالكفاياتالأساسية أو الجوهرية أو الدنيا، وتشكل الأسس الضرورية التي لا بد مناعتبارها في بناء تعلمات لاحقة والتي لا يحدث التعلم في غيابها.
ومنأمثلة هذه الكفايات في برنامج النشاط العلمي للسنة الخامسة من التعليمالأساسي، (الابتدائي):
فصل مكونات الخليط.
تعرف أنواع الخليط .
تعرفدور العضلات في إحداث الحركة.
تعرف الألوان الأساسية في مجال الضوءوالصناعة.
4-
كفايات الإتقان:
وهي الكفايات التي لا تنبني عليهابالضرورة تعلمات أخرى، رغم أن كفايات الإتقان مفيدة في التكوين، إلا أن عدمإتقانها من لدن المتعلم لا يؤدي إلى فشله في الدراسة.
ومن أمثلة كفاياتالإتقان في مادة النشاط العلمي في السنة الخامسة من التعليم الابتدائي
-
تعرف العلبة المظلمة
-
تعرف المشروب الغازي.
أهمية المقاربةبالكفايات.

مميزات المقاربة بالكفايات

1- وظيفية التعلمات : ومعنى ذلك أن المقاربة بالكفايات تكسب التعلمات معنى لدى التلميذ، ولاتبقيها مجردة، وذلك بالعمل على ربطها باهتمامات المتعلم وحاجاته بشكل عمليووظيفي.
2-
فعالية التعلمات : وذلك لأن هذه المقاربة تعمل:
على ترسيخ التعلمات وتثبيتها، فقد بات من المؤكد أن حل المشكلات إجراء أساسيلتعلم يتم بالترسيخ والعمل، وبما أن المقاربة بالكفايات ترتكز على حلالمشكلات بامتياز فإنها سبيل بيداغوجي لترسيخ التعلمات وتنميتها.
على الاهتمام بما هو جوهري وأساسي فالتعلمات ليست كلها جوهرية، ولكن المقاربةبالكفايات تتمركز حول التعلمات التي لها طابع جوهري وفعال.
على جعلýالعلاقات قوية مع تعلمات أخرى، فقد أثبتت دراسات علوم التربية والبحوثالديداكتيكية أن التمكن العميق في مجال أي تعلم يفترض أن يدخل هذا التعلمفي علاقة جدلية مع تعلمات أخرى مرتبطة به، وبما أن بناء الكفايات يقومأساسا على إقامة روابط وعلائق بين مختلف التعلمات المرتبطة بموضوع معين،فإن المقاربة بالكفايات تكتسي طابع الفعالية في بناء التعلمات ولذلك تمالحرص في أنشطة النشاط لعلمي مثلا على استثمار التقاطعات بين مختلف الموادوالانفتاح عليها.
3-
بناء وتأسيس التعلمات اللاحقة: ويتجلى ذلك في الربطبين مختلف التعلمات التي يكتسبها التلميذ من جهة وفي توظيف هذه المكتسباتضمن وضعيات تعلمية ذات معنى، تتجاوز الحيز المخصص لمستوى دراسي معين من جهةأخرى، وبهذا المعنى فإن الربط التدريجي بين التعلمات يمكن والحالة هذه، منبناء نسقي تعلمي أكثر شمولية، توظف فيه المكتسبات والتعلمات من سنة لأخرى،ومن طور تعليمي إلى أخر، بقصد بناء كفايات أكثر تعقيدا، ومن هذا المنظوريمكن الجزم بأن المقاربة بالكفايات تتيح بناء تعلمات لاحقة، تأخذ بعينالاعتبار التعلمات السابقة ، والامتدادات المرتقبة.
4-
اعتماد الوضعيات التعلمية: ومعنى دلك أن المقاربة بالكفايات ترتبط أساسا بوضعيات تعلميةتبنى حول المضامين الدراسية لتكون منطلقا لبناء الكفايات فإن تعلق الأمربمحتوى مادة دراسية واحدة كانت الكفاية نوعية، وإن تعلق الأمر بمحتوىتتقاسمه مواد عدة تعلق الأمر بكفايات مستعرضة.
5-
القابلية للتقويم: علىخلاف القدرة فإن الكفاية قابلة للتقويم أي قياس أثر التعلمات من خلالمعايير دقيقة كجودة الإنجاز ومدته.


استراتيجية بناء وتنميةالكفايات


1
سيرورة بناء الكفايات وتنميتها.
إن بناء الكفاياتوتطويرها يقتضي، إنجاز مجموعة من العمليات منها:
استحضار قدرات ومحتوياتسبق اكتسابها (التعلمات السابقة).
تحديد مجموعة من الوضعياتالمترابطة التي ستمارس فيها الكفايات لأن استحضار التعلمات السابقة لايعمل على بناء الكفاية ما لم يوظف في إطار وضعية تعلمية.
العمل علىتنظيم القدرات والمحتويات التي تم استحضارها في صورة تعلمية.
تنظيم هذهالأهداف فيما بينها ضمن وضعية من بين الوضعيات التي سبق تحديدها.
2
الوضعيات التعلمية سبيل لبناء الكفايات.
إذا كان تحقيق الكفاية يستلزماستحضار تعلمات سابقة من قدرات ومحتويات، فإن هذا الاستحضار غير كاف ما لميتم إدراجه في وضعيات تعلمية


تحديد مفهوم الوضعية التعلمية


تعرف الوضعية التعلمية بأنها السياق الذي يتم فيه نشاط أو يقع فيه حدث تعلميوتحيل لفظة " الوضعية " إلى مفهوم " الوضعية – المشكلة " (situation-problème) التي يقصد بها مجموعة متساوقة من المعارف المختلفةالتي توظف لإنجاز عمل محدد .

شارك هذاالموضوع

حساب الوزن المثالي
الجنس : رجلإمرأة
القامة (cm):
الوزن (kg):
الوزن المثالي : kg
الموقع يعاد بناؤه بعد فترة توقف

حساب الوزن المثالي بطريقة رائعة

وزنك بالكيلوغرام:
طولك بالسنتمتر:

: مؤشر كتلة الجسم
: هذا يعني


شارك وتفاعل بهذه الصفحة مع:

إلى أعلى