موقعأحمد لعوينة

أحمد لعوينة

موقع أحمد لعوينةالكاتب و أستاذ مادة الإجتماعيات

/* ايقونات متابعة الموقع بجانب الصفحة */ /*اوقات الصلاة */ /* تكبير الخط وتصغيره */

حكماء وفلاسفة قالوا::زهير بن أبي سلمى--"لسان الفتى نصفٌ ونصفٌ فؤاده ...فلم يبقَ إلا صورةُ اللحمِ والدمِ"****جان جاك روسو"ليس للفقير معدة أصغر من معدة الغني, ولا للغني معدة أكبرمن معدة الفقير"!!****مارك توين:اللحظات السعيدة إما أن تجعلنا أكثر تفاؤلا أو أكثر جنونا..**** رينيه ديكارت:إذا شئت أن تكون باحثا جاداً عن الحقيقة، فمن الضروري ولو لمرة واحدة في حياتك أن تشك في كل شئ ما استطعت. ***** سقراط : "أحبك ولكن الحقيقة أعز وأحب علي منك" ****** داروين: الإنسان الذي يجرؤ على إضاعة ساعة من وقته لم يكتشف بعد قيمة الحياة.******** توماس هولكروفت: أن تمنع التساؤل هو أعظم الشرور. *** **** اسحاق عظيموف: ليس صعباً أن تتعلم وتتقبل النظريات العجيبة؛ بل الصعب هو أن تتراجع عن ما تعلمته. كارل ساغان: الادعاءات الكبيرة تحتاج إلى أدلة كبيرة.** | الحياة مليئة بالحجارة ، فلا تتعثر بها بل اجمعها وابني بها سُلما تصعد به نحو النجاح | إنه من المُخجل التعثر مرتين بالحجر نفسه | يوجد دائما من هو أشقى منك ، فابتسم | كُلُنا كالقمر ، له جانب مُظلم | لا تتحدى انسانا ليس لديه ما يخسره | الجزع عند المصيبة ، مُصيبة أخرى | لن تستطيع أن تمنع طيور الهم أن تُحلق فوق رأسك ولكنك تستطيع أن تمنعها أن تعيش في رأسك | من يُطارد عصفورين يفقدهما جميعا | أن تكون فردا في جماعة الأسود خير لك من أن تكون قائدا للنعام | شكرا للأشواك ، علّمتني كثيرا | من نظر في عيبه اشتغل عن عيوب الناس | إن الشجرة المثمرة هي التي يُهاجمها الناس | لا تحقرّن صغيرا فإن الذُبابة تَدْمي مُقلة الأسدِ | نحن نحب الماضي لأنه ذهب و لو عاد لكرهناه | لا فقر كالجهل و لا غنى كالعقل و لا ميراث كالأدب | أخبر صديقك كِذبة فإن كَتَمَها أخبرهُ الحقيقة | من أطاع الواشي ضيَع الصديق | لا تجادل الأحمق ، فقد يخطئ الناس في التفريق بينكما | | إذا طعنت من الخلف فاعلم أنك في المقدمة | | الحكمة تزيد الشريف شرفا و ترفع العبد المملوك حتى تُجْلِسه مجالس الملوك | إنك تخطو نحو الشيخوخة يوما ، مُقابل كل دقيقة من الغضب | لا تجعل غيوم غدك تُغطي شمس يومك | قيل لأرسطو : مابال الحسود أشد غما ؟ قال : لأنه أخذ بنصيبه من غم الدنيا وأضاف إلى ذلك غمُه لسرور الناس | الرجل العبد في بيته لا يمكن أن يكون سيّدا خارج بيته | من أخطاء الانسان أن ينوء في حاضره بأعباء مستقبله الطويل | علمتُ أن رزقي لا يأخذه غيري فآطمأننت | الحياءُ هو الجمال المشرق الذي يجذب القلوب و النفوس | فتش على عيوبك قبل أن تحاول اصلاح العيوب في غيرك | **لا تأسفن على غدر الزمان**لطالما رقصت على جثث الاسود كلاب**تحسبن برقصها ان تعلو على اسيادها**ستظل الاسود اسودا وستظل الكلاب كلابا | | قال حكيم الصين " كونفوشيوس " : لا تتبرّم بالجليد المتراكم على عتبة جارك قبل أن تُزيل ما تراكم منه أمام باب منزلك أولا | إني لم أمُرّ على هذا اليوم مرّة أخرى ، فأية يد يسعُني أن أُسديها و أية رحمة أستطيع أن أُدرك بها انسانا ينبغي أن أُعجّل بها | إذا أردت الابتعاد عن القلق ، عش يومك و لا تقلق على مستقبلك ، عش هذا اليوم حتى يجيئ وقت النوم | إستعد دوما لتقبُل الامر الواقع الذي ليس منه مناص ، لأنك بهذا القبول تكون قد خطوت أول خطوة في التغلب على مرارته و صعوبته | خلق الله لنا أذنين و لسانا واحدا ، إذن : لنستمع أكثر مما نتكلم | قال " حسن البنا " : كونوا كالشجر يرميه الناس بالحجر فيُلقي اليهم بالثمار | مهما كانت بحار الحياة هادرة فالحق يطفو و لا يغرق أبدا | الرجل الغاضب مملوء يالسّم | اعرف نفسك و لا تتشبه بغيرك و ارض بالذي خلقك الله به | الاستقامة طريق : أولها كرامة و أوسطها سلامة و آخرها الجنة | ما أقل ما نفكر فيما لدينا و ما أكثر ما نفكر بما ينقصُنا | عُدّ نعم الله عليك و لا تلتفت إلى تعداد متاعبك | لا تكن من ذوي النفوس الدنيئة الذين يجدون اللذة في التفتيش عن أخطاء الآخرين | العلم يُحيي أناسا في قبورهم و الجهل يُلحق أحياء بأموات | معظم أنواع الفشل تحدث بسبب عدم الاختيار لا بسبب الاختيار الخاطئ | في اللغة الصينية تتكون كلمة " كارثة " من حرفين : الأول يمثل الخطر و الثاني يمثل الفرصة | أترك التجسس على عيوب الناس تُوفق للإطلاع على عيوب نفسك | لايوجد معلم بعد الانبياء و الرسل أفضل من الفشل | الفشل هو مجموعة التجارب التي تسبق النجاح | أن تكون وحيدا أفضل من رفقة السوء | لا تبصق في البئر فقد تشرب منه يوما | لا تكن كقمة الجبل - ترى الناس صغارا - و يراك الناس صغيرا |المصيبة ليست في ظلم الأشرار وإنما في صمت الأخيار| مارتن لوثر كنغ "ينتمي المستقبل للذين يستيقظون مبكرا

دمشق الفيحاء المدينة الإلهية

دمشق كما تبدو على بعد كيلومترات من الفضاء
ملف:Hama SPOT 1157.jpg

ـــــــــــــــــــــــــــــــــ
منارة الجامع الأموي بدمشق وهي الشرقية المذكورة في كتب التنبؤات السماوية حيث كانت تنتظر ظهور المسيح عيسى أواخر تسعينيات القرن العشرين لكنه لم يظهر في تلك الفترة بالذات وبالتحديدسنة1999 لماذا؟؟؟الجواب أعرفه لوحدي ولأصحاب الأفكار المستحيلة التي غذت حقائق لا يمكن تصديقها

ملف:منارة-المسجد-الأموي.JPG

ـــــــــــــــــــــــــــــ

جبل قاسيون فيها مغارة الدم حيث قتل قابيل أخاه هابيل والمعلومة من أفواه الأنبياء الذين نقلوا الخبر من رب العالم الذي كان ينظر إلى أول جريمة بشعة في الكون

ملف:Sheikh Muhyi-d-din.jpg

دمشق نبع الحضارات انا اعرفك جيدا وأعرف الحب الإلهي الذي يكتنفك وأعرف أنك كنت ستكونين عاصمة العالم سنة 2000لكن حدثا طرأ وغير مجرى القدر منذ 1997ونحن البشر الآن على حافة إفلاسنا الوجودي كنا ننتظر قدوم ذلك العهد الأسطوري منذ زمان وظهرت بوادر الظهور المرتقب بانهيار أنظمة العالم الحالكة نظام رأسمالي خبيث كالسرطان ونظام شيوعي خسيس  كالعيش في الجحيم وذلك عند نهاية ثمانينات القرن العشرين لكن أعرف من اهتدى إلى السر الأعظم ونال من مسيرة قطار القدر

ــــــــــــــــــــــــــــــــ

ضريح صلاح الدين الايوبي  عندما دخل الفرنسيون دمشق  سنة 1920 ركل كبيرهم هذا القبرالشريف قائلا بشماتة ها نحن عدنا يا صلاح الدين,,, لكن هناك قائد أعظم من صلاح الدين أهمله التاريخ  مهد لانتصار حطين هو نورالدين زنكي الملقب بالشهيد أحداث التاريخ مثل مقابلة في كرة القدم يتسب النصر لمسجل الهدف حتى وإن كان ساعتها فقط حاضرا بجانب مرمى الخصم


دِمَشْق هي العاصمة السورية وهي أقدم مدينة ما زالت مأهولة في العالم وأقدم عاصمة في التاريخ ما زالت مأهولة حتى الآن ، وقد احتلت مكانة مرموقة في مجال العلم والثقافة والسياسة والفنون والأدب خلال الألف الثالث قبل الميلاد، وكانت عاصمة في مراحل وحضارات كثيرة في تاريخها الطويل وأصبحت عاصمة الدولة الأموية أكبر دولة إسلامية في التاريخ عام 661 في عهد الأمويين. ويعرف أنه في نهاية الألف الثاني قبل الميلاد، أسس الزعيم الآرامي ريزون مملكته في دمشق وكانت عاصمة له.
يبلغ عدد سكان مدينة دمشق حوالي 3 مليون ونصف نسمة حسب إحصائية عام 2008 ويتألف سكان دمشق بدرجة أولى من العرب ثم الأكراد الأتراك الأرمن والآشوريين والشركس. يقع جزء من المدينة العريقة على سفوح جبل قاسيون والقسم الأكبر من امتداد دمشق بما فيه المدينة القديمة دمشق القديمة، يقع على الضفة الجنوبية نهر بردى، بينما تنتشر وتمتد الأحياء الحديثة على الضفة الشمالية والغربية وفي جميع الاتجاهات. مدينة دمشق هي قلب محافظة دمشق التي تحيط بها بساتين غوطة دمشق وجبل قاسيون وربوة

 

دمشق.
الاسم ومنشأه

يعود نشوء دمشق إلى تسعة آلاف سنة قبل الميلاد أو أكثر، كما دلت الاكتشافات والحفريات في مواقع عديدة في المدينة ومحيطها منها موقع تل الرماد، ويذكر الباحثون إنها من أقدم المدن وأقدم عاصمة في التاريخ، كانت عاصمة منذ فجر التاريخ ولعدة حضارات في فترات تاريخية مختلفة، وبالنسبة لاسم المدينة فهناك العديد من الروايات التاريخية التي اختلفت في تحديد معنى تسميتها، ولها روايات عديدة والأرجح كما تقول إحدى الروايات أنها كلمة تدل على الإسراع وفي رواية "دمشقت" أي أسرعت، نسبة لأن هذه المدينة تم بنائها بسرعة في فجر التاريخ ورواية أخرى أنها سميت شام نسبة إلى سام بن نوح. وفي بعض الروايات تقول إنها سميت كذلك بسبب أنها ذات أصول آشورية قديمة تعني الأرض الزاهرة أو العامرة، والكثير من الروايات التي تدور حول اسم المدينة الأقدم في العالم.
أسماء دمشق
من أسماء مدينة دمشق: جلق - الفيحاء - الدار المسقية - مدينة الياسمين - مملكة الشرق
تاريخ دمشق
دمشق هي أقدم عاصمة في العالم وإحدى بوابات التاريخ، وأقدم مدينة مأهولة في العالم أيضًا، عاصرت كافة الحضارات منذ بداية التاريخ الحضاري الإنساني ورد ذكرها في أغلب مخطوطات الحضارات القديمة، مخطوطات مصرية تعود إلى القرن الخامس عشر قبل الميلاد ووثائق آرامية وآشورية وأكادية وحيثية وبابلية وفارسية وفينيقية ورومانية ويونانية وغيرهم.
ورد اسم دمشق وذكرت المدينة بأسمائها في كافة الحضارات القديمة، وورد ذكرها في ألواح تحوتمس الثالث فرعون مصر بلفظ (تيماسك). وذكرت في ألواح تل العمارنة (تيماشكي)، وفي النصوص الآشورية ورد الاسم (دا ماش قا)، وفي النصوص الآرامية ورد الاسم (دارميسك)، ولعل الكلمة تعني الأرض المسقية، وذكرت في الحضارات المختلفة البابلية والفينيقية والرومانية واليونانية والفارسية والآرامية، وفي العصور الإسلامية أطلق عليها اسم (الفيحاء) و(جلق) و(الشام)، ومما يذكر أن أقدم ذكر لمدينة دمشق في مخطوطات مملكة ماري السورية. وكان اسمها قديما بلد الدماصي
أقدم عاصمة ومدينة في الحضارة الإنسانية
لمدينة دمشق العريقة (تاريخ يرتبط فيه التاريخ) فهي قديمة بقدم الإنسانية وعاصمة للكثير من الممالك والحضارات والإمبراطوريات والدول عبر التاريخ وحاضرة قائمة منذ أقدم العصور، مرت بها وعرفتها كافة الحضارات التي قامت في الشرق وأهم الإمبراطوريات في الغرب، كانت موطنا للآراميين في أواخر الألف الثاني قبل الميلاد، تعاقب على حكمها الآشوريون والكلدانيون والرومان والفرس، وسقطت بأيدي الإسكندر الأكبر عام 333 ق.م. وبعد وفاته، أصبحت دمشق جزءًا من المملكة السلوقية. احتلها الإمبراطور الروماني بومبي الأكبر عام 64 ق.م وأصبحت من أهم المدن في العصر الروماني. دخلت المسيحية إلى دمشق في السنوات الأولى لانتشار المسيحية، وأصبحت فيما بعد مركزًا مسيحيًا مهمًا أنارت الدنيا بالحضارة ومنها انطلق القديسين والرسل لنشر والتبشير بالديانة المسيحية منهم القديس بولس. وقد ارتبط تاريخ دمشق بالعالم اليوناني لفترة تقدر بحوالي عشرة قرون، عرفت المدينة خلالها ازدهار الحضارة الهلنستية، حيث تمازجت عناصر الثقافة والحضارة اليونانية القديمة مع الحضارة السورية الشرقية وثقافتها وكذلك مع كافة الحضارات التي مرت بالمدينة في العصور القديمة.

دمشق بعد الفتح الإسلامي
أصبحت مدينة دمشق في القرن السابع وبعد الفتح الإسلامي للمدينة أهم المدن الإسلامية ومنارة للعلم والأدب ومرجع وموطن للقادة والعلماء والمفكرين والمشاهير، وتحولت المدينة في العصر الأموي من مركز ولاية إلى عاصمة أكبر إمبراطورية إسلامية الدولة الأموية تمتد شرقا إلى حدود الصين، والى جبال البرانس ومياه المحيط الأطلسي والأندلس غربا. ارتفعت قصور الخلفاء في العاصمة الأموية وامتدت فيها مساحة العمران، وكان من أهم مبانيها في ذاك العهد جامع بني أمية الكبير الذي بني في عهد الخليفة الوليد بن عبد الملك مكان كاتدرائية يوحنا المعمدان وقبله معبد جوبيتر الدمشقي، وهو الصرح الذي يبقى واحدا من أجمل المباني العربية الإسلامية في العالم. ويتألف الجامع الأموي من قاعة كبيرة للصلاة وصحن خارجي فسيح كبير. وتتكون قاعة الصلاة الداخلية من ثلاثة أروقة متوازية تفصل بينها أقواس متناسقة مرفوعة على أعمدة أثرية من الرخام تعود إلى العصور التي سبقت العصر الأموي. ولهذا المسجد ثلاث مآذن تعود إلى ثلاث حقب مختلفة، الأولى تتوسط الجدار الشمالي وتعرف بمئذنة العروس وهي أقدم مئذنة في تاريخ الإسلام، الثانية في الناحية الشرقية وتعرف بمئذنة عيسى نسبة إلى المسيح عيسى بن مريم، أما الثالثة فهي في الناحية الغربية وتعرف بمئذنة قايتباي، نسبة إلى قايتباي السلطان المملوكي. وفي دمشق أوابد وآثار في كل زاوية من زواياها، وفيها الشارع المستقيم الذي ورد ذكره في الإنجيل ومقدسات إسلامية ومسيحية
القرون الوسطى
في القرن الثامن ومدينة دمشق تتربع على عرش المدن ومنارة ومركز حضاري هام، قام العباسيون واتخذوا من مدينة بغداد عاصمة لهم، ودخلت جيوشهم العاصمة دمشق أهم حاضرة في ذلك الزمان لتقضي فيها على خصومهم من رجال بني أمية وذلك في نهاية العصر الأموي، وفي زمن تضعضع وضعف السلطة العباسية، ارتبطت دمشق بالدولة الطولونية قبل أن ترتبط ب الفاطميين، وقد تعرضت في تلك الحقبة لغزوات القرامطة الذين احتلوها مرات عدة، مما أحدث فيها الكثير من الخراب والدمار، بعد الفاطميين، بسط السلاجقة سلطتهم على دمشق وحكمها الأتابكة في شكل مستقل واستردت عرشها كمركز وعاصمة حضارية. قاوم معين الدين أنر وحارب الصليبين الفرنجة وصد الحصار الذي فرضته قواتهم في منطقة داريا بالقرب من دمشق ودافع عن المدينة وحافظ على استقلاليتها، وجاء من بعده الملك نور الدين محمود زنكي واتخذ من دمشق عاصمة له وأصبحت دمشق عاصمة الأيوبيين ومنطلقهم لتحرير جميع البلاد الإسلامية.
من دمشق انطلق صلاح الدين الأيوبي فوحّد المشرق ومد نفوذه إلى مصر مع القائد أسد الدين شيركوه الذي أرسله الملك نور الدين زنكي من دمشق لمواجهة الصليبين وتوحيد البلاد الإسلامية على امتداد الساحل السوري الشامي وبلاد مصر، وكانت المدينة حاضرة هامة في العصر الفاطمي وبموت الخليفة الفاطمي العاضد لدين الله الفاطمي سنة 1171، بعد فترة من الركود استعادت دمشق بريقها واحتلت مركز الصدارة في كافة الميادين الثقافية السياسية والعسكري والأدبية والعلمية في المشرق العربي.
أهم معالم تلك الفترة البيمارستان النوري، وهو اليوم متحف الطب والعلوم عند العرب ومتحف الخط العربي حيث تعرض أجمل نماذج الخطوط التي استعملت للمرة الأولى أثناء حكم نور الدين. كذلك حمام نور الدين الشهيد في البزورية، وهو أقدم حمامات دمشق الكثيرة، ولا يزال يعمل إلى اليوم. أيضا تبرز المدرسة النورية حيث يرقد الحاكم الكبير في تربته وسط صالة مربعة تقتصر زينتها على الآية القرآنية: «وَسيق الذين اتقوا ربهم إلى الجنة زُمرا حتى إذا جاءوها وفُتحت أبوابها وقال لهم خزنتها سلام عليكم طبتم فادخلوها خالدين» (الزمر 73). أيضا من معالم دمشق قلعتها ذات الأبواب الأربعة، التي اتخذها الكثير من الحكام مسكنا لهم: نور الدين زنكي وصلاح الدين الأيوبي والملك الظاهر بيبرس وغيرهم من القادة والمشاهير والعلماء.
العصر المملوكي والعثماني
كانت ولاية دمشق من أكبر ولايات السلطنة المملوكية وأهمها حيث عُرفت باسم "نيابة الشام"، وقد امتدت حدودها إلى الفرات والرستن شرقا وشمالا، والى البحر الأبيض المتوسط غربا، وإلى غزة والكرك جنوبًا. في عهد السلطان الظاهر بيبرس والسلطان قلاوون، شهدت المدينة حركة عمرانية كبيرة، وشيد فيها عدد كبير من المساجد والمدارس. وقد انتهت تلك الحقبة مع دخول قوات تيمورلنك وما حملته من دمار للمدن الإسلامية ومنهم دمشق. إلا أن هذه الكارثة لم تمنع دمشق من النهوض من جديد فعادت حركة العمران والبناء والتشييد، وازدهر فيها النشاط الصناعي والتجاري والثقافي والعلمي، في زمن احتدم الصراع بين الفئات المتصارعة حول الحكم في العهد المملوكي الأخير.
إثر الهزيمة التي مني بها المماليك في معركة مرج دابق عام 1516، تحولت سورية إلى جزء من إمبراطورية العثمانيين الشاسعة وغدت دمشق حاضرة من أكبر وأهم المدن في الدولة العثمانية وأهمها بعد أسطنبول. أولى الحكّام العثمانيون دمشق أهمية كبرى كأهم المدن في العالم الإسلامي وأطلقوا عليها اسم "شام شريف"، وحافظت المدينة على مركزها التجاري والصناعي والثقافي في الشرق، كما أنها كانت محطة تتوقف فيها قوافل الألوف من الحجّاج الذين كانوا ينطلقون منها إلى الديار المقدّسة. وقد حرص الولاة على ضمان الأمن في المدينة، وشيّدوا فيها صروحا جديدة، كما أنهم اهتموا بترميم الجوامع والحمّامات والأسواق القديمة والعناية بالمدينة. من أشهر المعالم التي تعود إلى تلك الحقبة التاريخية الطويلة، التكية السليمانية والجامع اللذان يحملان اسم السلطان سليم الأول، والتكية المعروفة بالسليمانية هي من تصميم المعماري سنان الذي ارتبط اسمه بتشييد صروح أسطنبول الشهيرة. وينتهي العهد الحضاري العثماني مع تعاظم "أهوال التغريب". وبالتوازي مع ازدهار دمشق تزدهر حلب التي تستقطب السفراء الغربيين لتغدو المدينة الثالثة في الإمبراطورية العثمانية بعد أسطنبول ودمشق.
وقد شهدت حركة البناء في المدينة آخر تجلياتها الشرقية في القرن الثامن عشر عبر ما يُعرف بالبيوت الدمشقية المميزة، وأشهرها بيت خالد العظم، وبيت أحمد السباعي، وبيت النابلسي، وبيت القوتلي، وبيت دحدح، وبيت المعلم. وقد سحرت هذه البيوت الراقية الرحالة الذين تدفّقوا على المشرق، ومنهم الأسباني باديا الذي زار مدينة دمشق وشبهة بيوتها بالقصور لروعتها وتميزها.

الانتداب الفرنسي
خلال الحرب العالمية الأولى (1914-1918) استعملت الحليفتان تركيا وألمانيا مدينة دمشق كقاعدة لتحركاتهما العسكرية. في عام 1918 حررت قوات الثورة العربية دمشق بمساعدة من الإنكليز. وأعلنت في آذار (مارس) 1920 عاصمة للحكومة العربية المستقلة برئاسة الملك فيصل الأول. إلا أنها سقطت بأيدي القوات الفرنسية في تموز (يوليو) من نفس العام لتبدأ حقبة الانتداب الفرنسي على المدينة. بين عامي 1925-1927 طرد الفرنسيون عدة مرات من المدينة من قبل الثوار السوريون خلال الثورة السورية الكبرى التي انطلقت من جبل العرب في جنوب سورية. قصف الفرنسيون المدينة بالطائرات وألحقوا أضرارًا كبيرة بالمدينة القديمة. بعد هزيمة فرنسا عام 1940 في مطلع الحرب العالمية الثانية، أصبحت سوريا تحت سيطرة حكومة فيشي الفرنسية الموالية للألمان. إلا أن قوات فرنسا الحرة والقوات البريطانية عادت إلى احتلالها عام 1941.
عام 1946 استقلت سوريا بشكل كامل عن فرنسا وشهدت المدينة انطلاقا وازدهارًا وتوسعًا عمرانيًا كبيرًا منذ ذلك الحين خصوصًا بعد النكبة والنكسة وهجرة ونزوح مئات الألوف من السوريين من الجولان والفلسطينيين من فلسطين، وتضاعفت مساحة المدينة وامتدت في جميع الاتجاهات.
أحياء المدينة ومعالمها
تضم دمشق العديد من الأحياء العريقة والتاريخية القديمة والأحياء الحديثة. أهم أحياء دمشق هي: دمشق القديمة وتضم العديد من الأحياء القديمة التي تتواجد داخل أسوار المدينة القديمة بمبانيها وشوارعها وحاراتها وكنائسها وجوامعها ومدارسها التاريخية وقلعتها وأسواقها الشهيرة.
ومن أحياء دمشق خارج السور الأثري القديم: حي الميدان، جوبر ،الشاغور، القنوات ،الصالحية، المزرعة، المهاجرين، المالكي، ركن الدين، المزة، أبو رمانة، كفر سوسة، الشعلان، باب توما، البرامكة، القابون، برزة ومساكنها، وشارع بغداد والقصاع وغيرهم.
تتميز شوارع أو حارات دمشق القديمة بأنها ضيقة ذات بيوت متقاربة وشوارع مرصوفة بالحجارة في عدد من أقسامها وتشعر وأنت تسير في إحداها وكأنك دخلت إلى التاريخ فهذا جامع أو مسجد قديم وهذه كنيسة أثرية أو دار للحكم وهذا حمام دمشقي أو خان أثري أو دار لأحد مشاهير التاريخ أو مقام لصحابي جليل أو ملك أو قائد أو حاكم أو عالم أو فقيه أو مدرسة تاريخية تعود لعصور قديمة أو حوانيت داخل سوق أثري أو بوابات وأعمدة رومانية أو بقايا معبد قديم فعلا أنت داخل التاريخ.
في دمشق أسواق شهيرة ومن أشهر أسواق الشرق وشوارع أثرية تاريخية وقد ذكر أحدها في العهد الجديد (الكتاب المقدس) تحت اسم "الشارع المستقيم"، حيث عاش القديس بولس الدمشقي بولص الرسول الذي انطلق من دمشق مبشرا بالديانة المسيحية في أوروبا. ويتميز البيت الدمشقي (أو البيت العربي كما يدعى في سوريا) بغرف موزعة في طابقين تحيط بفسحة مكشوفة مزينة بالأزهار والورود والنباتات والبحرة ونوافير المياه ويعد قصر العظم من أهم الأمثلة على البيت الدمشقي.
وفي دمشق أكثر من 200 مسجد وجامع. أهم هذه المساجد، وربما أشهر معالم دمشق، هو المسجد الأموي الكبير وهو من رموز الإسلام الشهيرة عالميا. من مساجد دمشق الشهيرة الأخرى جامع التكية السليمانية، الذي بناه السلطان العثماني سليم الأول عام 1516، ومسجد السنانية وعدد من الكنائس الشهيرة مثل كنيسة حنانياوالكنيسة المريمية وكنيسة القديس بولس على السور وكاتدرائية سيدة النياح وكنيسة القديس يوحنا الدمشقي وكنيسة الصليب المقدس والمقدسات والمقامات الدينية والمدارس التاريخية ومركز ودور العلم التي تعود لعصور تاريخية مختلفة.
تعتبر مدينة دمشق من أهم مراكز الثقافة العربية والإسلامية في العالم العربي بتاريخها العريق الغني بأهم المراجع العلمية والفقهية والثقافية والأدبية في التاريخ العربي والإسلامي. من المنشآت الثقافية في دمشق، أول مجمع للغة العربية في الوطن العربي ومراكز العلم والمدارس التاريخية ومتحف دمشق الوطني وجامعة دمشق 1923 والمكتبة الظاهرية ومكتبة الأسد الوطنية 1982 ودار الأوبرا السورية وعدد من المراكز الثقافية العربية في مناطق دمشق.

دمشق الحديثة
دمشق كمدينة كبيرة اتسعت وامتدت بشكل واضح وقامت بها أحياء ومدن جديدة في محيطها، حيث المباني والعمارات الحديثة والأبراج السكنية كما في منطقة المزة - ومنطقة دمر -والصالحية- ومنطقة العدوي والعباسين ومنطقة القصور والتجارة وفي الجمعيات السكنية الجديدة وغيرها، وامتدت دمشق التي كانت في جانبي نهر بردى تسلقت إلى الأعلى على سفوح جبل قاسيون وامتدت شرقا فضمت منطقة القابون وبرزة ومساكنها وكذلك غربا وامتدت إلى أطراف (غوطة دمشق) الخضراء، فتجد في محيط دمشق القديمة من كل جانب امتدت الأحياء السكنية الحديثة في الجبال المحيطة بالمدينة العريقة. ويشرف جبل قاسيون على مناطق دمشق الحديثة.
ترتبط دمشق مع مدن سورية والعالم عبر شبكة من الطرق والأوسترادات الحديثة وأحدث شركات النقل السياحي عبر بولمانات ووسائل نقل متطورة، وكذلك شبكة كبيرة من خطوط السكك الحديدية التي تربطها مع مختلف مدن ومناطق سوريا ومع تركيا وأوربا، وفي دمشق مطار دمشق الدولي ومطار المزة التي تربط دمشق مع مطارات سوريا الداخلية ومع مختلف دول العالم.
السياحة في دمشق
تنتشر في مدينة دمشق عدد من الفنادق الدولية الحديثة من فئة السبعة والخمسة نجوم والعشرات من الفنادق من مختلف الدرجات ومختلف أنواع ومستويات المطاعم والمقاهي داخل المدينة وخارجها، والمنشآت السياحية الضخمة والمطاعم والنوادي والمسابح والمقاهي المنتشرة في منطقة ربوة دمشق السياحية المعروفة وفي مناطق غوطة دمشق وحتى المصايف الدمشقية الشهيرة باعتدال جوها وجمال طبيعتها في أعالي الجبال مثل مصايف وادي بردى والزبداني وبلودان حيث العديد من الفنادق والمجمعات والمنتجعات السياحية، وإضافة ل أسواق دمشق القديمة والمعروفة والشهيرة بمنتجاتها هناك العديد من الأسواق والمجمعات والمولات التجارية الحديثة الراقية التي تبيع أحدث المنتجات السورية والعالمية في مناطق دمشق الجديدة.

مدينة الياسمين
يطلق على مدينة دمشق - مدينة الياسمين، تتميز دمشق القديمة بزراعة الياسمين ويسمى الياسمين الدمشقي وله شهرته وذكرياته في كل حارة ومنزل من المدينة، ومنذ القدم اهتم سكان دمشق بزراعة الورود والأزهار داخل البيوت بشكل كبير، وتجد الياسمين في الباحات الداخلية والشرفات والعرايش والأقواس والقناطر والأعمدة التي يكسوها تماما وجوانب الحارات القديمة وفي الحدائق.
يتميز الياسمين الدمشقي برائحته العطرة النفاذة التي تعطي انطباعا بالارتياح، يزيد المكان بهجة تبدو الزهور وكأنها نجوم متلألئة وسط الخضرة وهو نبات متسلق، يعطيك إحساس بالبراءة والود يرمز إلى إحساس مرهف تتهادى لفناته الجمالية في ثنايا المكان، وحدائق دمشق وبيوتها هي موطنه الأمن حيث ينشر عبقه ورائحته العطرة في مدينته دمشق / مدينة الياسمين.
دمشق مدينة الياسمين هي المدينة العريقة التي تعطيك الكثير، سحر المكان، بوابة ومدخل إلى التاريخ في دمشق القديمة بكل تفاصيله، جبل قاسيون حيث تنتشر والمطاعم والمقاهي بإطلالة جميلة على المدينة، الغوطة الغناء بمنتزهاتها ومطاعمها الكثيرة، ربوة دمشق وادي ساحر بين الجبال حيث يجاور نهر بردى سكة قطار المصايف التاريخي وطريق المصايف وتتناثر على امتداد الربوة والنوادي والمطاعم الرائعة.
مشاريع
ابراج سوريا، مشروع في طور الانجاز وهو عبارة عن برجان بهما مكاتب وفندق ومركز تجاري عالمي ,سيكون المشروع بمنطقة البراكمة بوسط دمشق، وقد كلف هذا المشروع أكثر من 15 مليار ليرة سورية.
مشروع الفنادق التراثية الذي سيكون موقعه بدمشق العتيقة وبذلك سيتم تأهيل أكثر من 12 فندقا لصيف 2010.
اعادة تأهيل شوارع دمشق الرئيسية مثل شارع بغداد وشارع الثورة وشارع الحمرا وشارع شكري القوتلي والكثي ر من الشوارع والأزقة والساحات.
مشروع تخضير جبل قاسيون، سيتم تخضيره تدريجيا من حي دمير إلى المزة

.

حساب الوزن المثالي
الجنس : رجلإمرأة
القامة (cm):
الوزن (kg):
الوزن المثالي : kg

حساب الوزن المثالي بطريقة رائعة


إلى أعلى